مؤسسة تنمية القيادات الشابة
 
 
فرص تدريبية, وظائف شاغرة
 

تدريبات في : حساسيه النزاع، بناء السلام، معايير الاعلام -النوع الاجتماعي -المناصرة
آخر موعد:
2017-07-30

الكاميرا صوت الشباب
آخر موعد:
2017-07-27

 
 
سجل في قائمتنا البريدية
البريد:  
 
 
 

 

تحليق بلا أجنحة

 

 

عندما ترى جموع الراكضين على أقدامهم وأعينهم مثبتة عليها لا يجدون الوقت الكافي لكي ينشغلوا بشيء آخر سوى أنفسهم تجرهم أقدارهم إلى حيث تشاء,يستسلمون لكل ما يدور من حولهم بقولهم "هذا مقدر ونصيب ", وتجد نفسك الوحيد من بينهم تسير في موكبهم ولكن عيناك مثبتة في عنان السماء تعانق السحاب وما فوقها , ويداعب عيناك الصغيرتان حلم صغير هو أن تكون لك أجنحة صغيرة تحلق بها فوق هذا الموكب الكبير لتخبرهم , أنا هنا!! وعلى عكسهم تماما تحاول أن تغير خطى قدرك إلى حيث تشاء أنت, وتشغل نفسك كثيرا بهموم الآخرين لأنك مؤمن بأنك خلقت من اجل خدمتهم, ولتغيير حاضرهم ومستقبلهم ! فمن تكون أنت يا ترى ؟
شعار رفع في إحدى اليافطات المعلقة على الجدران الإسمنتية ليبهت الاسم مع مرور الزمن متأثرا بعوامل التعرية ولكنه راسخا رسوخ الجبال في قلوب كل من ارتبط اسمه باسم هذه اللوحة الزرقاء الصغيرة التي كتب عليها (مؤسسة تنمية القيادات الشابة ). عندما يكون أصل التغيير هو الإنسان لأنه محور التنمية في كل زمان ومكان فان المؤسسة كان لها الشرف في أن تكون السباقة إلى خلق قياديين وقياديات من اجل حماية مستقبل أفضل لليمن بإعداد حاضر قوي ومؤهل حيث اعتمدت المنهجية والموضوعية في الطرح والمعالجات لتصقل قدرات الشباب وتنتج للمجتمع قياديين في عمر الزهور.فهي بوابة الغد المشرق لليمن وأبنائها.

والأجمل من كل ذا وذاك عندما تجد مؤسسة يمنية تحترم كل العادات والتقاليد و على خلاف كل من سبقوها أو لحقوها لم تتذمر يوما منها بل جعلت منها نقطة تحول وجسر عبور إلى المستقبل الأفضل الذي ينتظر كل حفيدة من أحفاد بلقيس وأروى . إنهن القيادات النسائية الشابة في مركز خاص بالفتيات فقط انه (مركز اللغات العالمية للفتيات ) والذي يعتبر بمثابة قاعدة الارتكاز التي تقوم عليها كل القياديات اللاتي التحقن به وذلك لما له من دور في توفير كل احتياجاتهن التعليمية والعملية من خلال تبني برامج ودورات وأنشطة وفعاليات تعمل على تأهيل الفتيات بما يتناسب مع متطورات العصر الحديث وتساعدهن كثيرا على تحديد أهدافهن ومساعدة أنفسهن في واقع الحياة العملية . فتخرج بثقة لتقلب كل ما عرف عن المرأة اليمنية وتخلق واقع جديد يعترف به القاصي والداني حين تترك بصمة خالدة بتوقيع قيادية من مملكة سبأ العريقة حيث تكتمل في ملامحها كل رموز الأصالة والدين والعلم من بلد الحكمة والإيمان.

وانطلاق مثل هؤلاء القياديات إلى واقع الحياة نغمة جديدة لا تتناغم ألحانها ولا تكتمل إلا بشراكة حقيقية بينها وبين شقيقها الرجل الذي يعتبر المساعد والشريك الأول للمرأة في جميع ميادين الحياة وعلى رأسها العمل .فلم تغفل المؤسسة عن أهمية الشراكة الحقيقية بين الرجل والمرأة حيث لا يكتمل دور المرأة في واقع الحياة إلا بتشجيع أخيها الرجل ومن هنا جاءت فكرة إنشاء (مركز تطوير الشباب اقتصاديا ) حيث تقف المرأة جنب إلى جنب أخيها الرجل ويكتسبوا معا كل المهارات والقدرات اللازمة التي تمكنهم من بناء وخدمة وطنهم سويا

فإلى كل من لديه حلم القيادة مع الريادة والى كل من كان لديه حلم التحليق بعيدا عن كل الافتراضات ,يسعدنا أن نخبرك بأن في سماءنا الرحبة هناك دائما مساحة تنتظرك فسارع إلى توقيعها باسمك وحلق بعدها إلى حيث شئت . مؤسسة تنمية القيادات الشابة ترحب دائما بكل من لديه حلم صغير لكي تتبناه حتى يصبح حقيقية .

 

نوال علي
(طالبة في برنامج تأهيل القيادات النسائية الشابة –قسم إعلام )

 

 

 
footer
جميع الحقوق محفوظة لمؤسسة تنمية القيادات الشابة © 2017